• 27 أكتوبر 2013
  • الشرق الأوسط

شركة طاقة تقدم دعما ماديا لمراكز إيواء

الصيغة: jpgالحجم: 79KBالمصور: طاقةأبوظبي : دولة الامارات العربية المتحدة فيوقعت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة ” طاقة ” اتفاقية تعاون مع مراكز إيواء لتأهيل ضحايا الاتجار بالبشر .
و بموجب هذه الاتفاقية ستقدم ” طاقة ” الدعم المالي لمراكز إيواء الثلاثة المخصصة لتأهيل النساء و الأطفال ضحايا الاتجار بالبشر وذلك لمدة ثلاث سنوات. وفي تعليق له على هذه الخطوة قال خالد الصيعري – نائب الرئيس للعلاقات الاستراتيجية و الشؤون العامة في ” طاقة ” (يشرفنا أن نتعاون مع شركائنا في حكومة الامارات لدعم هذا المشروع الإنساني الذي يعد شاهدا على الجهود الكبيرة التي تبذلها دولة الامارات لمحاربة الاتجار بالبشر على المستويين ” الداخلي و الخارجي )
و من جهتها قالت سارة شهيل مدير عام مراكز إيواء ان هذا الدعم من قبل ” طاقة ” سيكون له أثرا إيجابيا على تسيير العمل في المراكز كما سيتيح إمكانية الاستفادة من الخبرة التي اكتسبتها الشركة غير مشاركتها في المبادرات المجتمعية في أنحاء أخرى من العالم .
يذكر أن مراكز إيواء النساء و الأطفال ضحايا الاتجار بالبشر هي مبادرة انسانية غير ربحية تأسست تحت مظلة هيئة الهلال الأحمر و تستقل عنها ماليا و إداريا و بموجب القانون الاتحادي رقم (51) لسنة 2006 بشأن مكافحة الاتجار بالبشر وذلك لتزويد النساء و الأطفال ضحايا الاتجار بالبشر و الاستغلال الجنسي بملاذ آمن و مؤقت إلى جانب تقديم الرعاية الصحية و النفسية و الاجتماعية اللازمة لهم إضافة الى الدعم القانوني.
وقد أسفرت هذه المبادرة حتى الآن عن تأسيس ثلاثة مراكز في أبوظبي و الشارقة و رأس الخيمة و مركز لضحايا الاتجار بالبشر من الذكور بأبوظبي .
و تحظى مراكز إيواء بالدعم الكبير من ” أم الامارات ” سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” حفظها الله ” رئيسة الاتحاد النسائي العام ، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة و الطفولة الرئيس الفخرية لهيئة الهلال الأحمر .. وقد تبرعت سموها بقطعة أرض و إقامة بناء عليها ليكون مقرا لمراكز إيواء في أبوظبي .
تأتي مبادرة مراكز إيواء في اطار التزام دولة الامارات العربية المتحدة بمكافحة جرائم الاتجار بالبشر ودعم حقوق ضحاياها كما شملت جهود الدولة في هذا الاطار تأسيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر التي تعمل بالتنسيق مع مختلف الوزارات و المنظمات غير الحكومية لمكافحة هذه الظاهرة و القضاء عليها .
و تتعاون مراكز إيواء مع العديد من الجهات الحكومية و غير الحكومية في إمارة أبوظبي من أجل تأسيس نظام شامل لمحاربة الاتجار بالبشر في دولة الامارات العربية المتحدة و يشمل ذلك دعم الضحايا و إعادة تأهيلهم و تسهيل عملية ترحيلهم بشكل آمن و كريم.

Subscribe to Taqa Global.